1978

1978

تم تأسيس المستشفى من قبل د. سليمان فقيه،افتتح من قبل صاحب السمو الملكي الأمير فواز بن عبد العزيز، أمير منطقة مكة المكرمة.

1984

1984

قد تحقق أول نجاح لتخصيب في المختبر (IVF) في المملكة.

1985

1985

أول مستشفى خاص في المملكة ينجح بعملية زرع الكلى.

1986

1986

قام خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبدالعزيز رحمه الله بافتتاح اول توسعه للمستشفى.

1990

1990

أول عملية زراعة قلب في المنطقة الغربية.

1994

1994

اكتشاف فيروس حمى الضنك النزفية وتقديم التقارير إلى منظمة الصحة العالمية (WHO).

2003

2003

افتتاح كلية فقيه للعلوم الطبية.

2009

2009

تعد مستشفى الدكتور سليمان فقيه مؤسسة الرعاية الصحية الأولى في الشرق الأوسط التي تنشر تقرير المسؤولية الاجتماعية على أساس (مبادرة الإبلاغ العالمية) التوجيهية.

2011

2011

أفتتاح مركز السيدة خديجة عطار للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة.

2011

2011

حصول مستشفى الدكتور سليمان فقيه على جائزة الملك خالد للإستدامة

2012

2012

أكتشاف مرض متلازمة الشرق الأوسط التنفسية.

2012

2012

حصل الدكتور مازن فقيه المدير العام للمستشفى انذاك على جائزة المساهمة المتميزة لقطاع الصحة في الشرق الأوسط - للأفراد

2013

2013

مشروع مشترك مع كميدا لنظم المعلومات المتخحصص في إدارة المؤسسات الصحية

2013

2013

إفتتاح مركز أمان للرعاية الصحية المنزلية

2013

2013

حصل مستشفى الدكتور سليمان فقيه على جائزة التميز في المختبرات

2014

2014

advanced transfusion and cellular therapy worldwide

2015

2015

حصل مستشفى الدكتور سليمان فقيه على إعتماد اللجنة الدولية المشتركة للمره الرابعة على التوالي

2016

2016

حصل مستشفى الدكتور سليمان فقيه على إعتماد المجلس الاسترالي الدولي للمرة الثالثة على التوالي

2016

2016

حصل مستشفى الدكتور سليمان فقيه على جائزة الملك عبدالعزيز للجودة

2016

2016

حصول مستشفى الدكتور سليمان فقيه إعتماد منظمة الصحة العالمية كمستشفى صديق للطفل

نبذه عن تاريخ مستشفى الدكتور سليمان فقيه

 

تأسست مستشفى د. سليمان فقيه على يد الدكتور سليمان فقيه رحمه الله في عام 1978، وتطورت لتبرز نفسها في سوق الرعاية الصحية والخدمات الطبية في القطاع الخاص في المملكة العربية السعودية مع معدلات نجاح عالية مماثلة للمعايير الدولية.

في عام 1986، افتتح خام الحرمين الشريفين فهد بن عبد العزيز آل سعود ( رحمه الله ) أول توسعة للمستشفى، والتي أدت إلى مضاعفة قدرة استيعاب مرضى التنويم ، وإدخال أقسام جديدة مثل جراحة القلب المفتوح، وعيادات جديدة مثل جراحة الأعصاب، وأمراض الكلى، وعيادات العقم، والتي جعلت من المستشفى مستشفى رائدة في قطاع الرعاية الصحية الخاص في المملكة العربية السعودية.

وفي عام 1995، تمكن مختبر الفيروسات في مستشفى د. سليمان فقيه من النجاح في عملية عزل الفيروس الأول من نوعه في المملكة لحمى الضنك النزفية عام 1996 . وقد لعبت هذه الاكتشافات دورا هاما في الوقاية من تفشي المرض في المنطقة الغربية من المملكة .

في عام 1999، افتتح خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود ( رحمه الله ) ولي العهد في ذلك الوقت التوسعه الثانية للمستشفى بمناسبة إضافة مبنيين إلى المستشفى والذي يستضيف حاليا عيادات طب الأطفال، عيادة حديثي الولادة، الجراحات التجميليه، ومراكز تعزيز الصحة واللياقة البدنية.

كانَ مستشفى د. سليمان فقيه أول مستشفى خاص في المنطقة الغربية يحصل على اعتماد اللجنة الدولية المشتركة في عام 2006 وتم بنجاح إعادة اعتماده منذ ذلك الحين؛ و تم منح آخر إعادة اعتماد في عام 2015.

وقد تم اعتماد المستشفى من قبل المجلس الأسترالي للمعايير الدولية للرعاية الصحية في عام 2008 وتم بنجاح إعادة اعتماده منذ ذلك الحين؛ تم منح آخر إعادة اعتماد في عام 2016.

وقد حصلَ أيضاَ على الإعتماد من قبل الجمعية الأمريكية لبنك الدم منذ عام 2013 مع آخر اعتماد في عام 2016، والمجلس المركزي لاعتماد المعاهد الصحية (CBAHI) في عام 2015. وبالإضافة إلى ذلك، تلقت مستشفى الدكتور سليمان فقيه أيضا أعتماد مستشفى صديق للطفل تحت رعاية المنظمة الصحة العالمية لكونها مقدم الرعاية الصحية الوحيد في المملكة العربية السعودية المعترف به كمستشفى صديق للأطفال. وقد حافظت المستشفى على شهادة HASSP منذ عام 2012، وتم إعادة اعتماده بنجاح في عام 2015.

مستشفى د. سليمان فقيه مستشفى رائدة حقيقية في مجال الرعاية الصحية ، والتي بروحها الرائدة وبصيرتها العازمه على مدى أربعة عقود، قدمت بكل إخلاص خدماتها بحسب معايير الرعاية الصحية في المملكة والمنطقة، ومنذ ذلك الحين تم الاعتراف بها كرائد للخدمات الطبية المعتمدة سواء من هيئات الإعتماد الوطنية أو الدولية. وفي الوقت الراهن، تبلغ القدرة الإستيعابيه الإجمالية 475 سريرا و 120 عيادة و 15 غرفة عمليات ومن المتوقع أن تزيد إلى 810 سريرا و 393 عيادة و 39 غرفة عمليات جراحية بمجرد استكمال مشاريعها الجارية .

تُقدم مستشفى د. سليمان فقيه خدماتها للبالغين والأطفال في المملكة (خاصة في جدة) والدول المحيطة بها في الخليج العربي. وتشمل خدماتنا جميع أنواع الجراحات العامة، القلب والأوعية الدموية، أمراض القلب التداخلية، الطب الباطني التخصصات الفرعية، والإشعاع الطبي والأورام الجراحية، الرعاية التلطيفية، الأمراض الجلدية، طب الأسرة، طب التوليد / أمراض النساء، طب الأطفال، طب الأسنان، تقويم العمود الفقري، وأمراض العيون، وغرف العمليات، والتخدير، ووحدات العناية المركزة للكبار والأطفال، والحساسية، والمناعة، واضطرابات الجهاز التنفسي والنوم، والعلاج بالأكسجين عالي الضغط. كما أن لديها أكبر وحدة رعاية لحديثي الولادة في المنطقة الغربية من المملكة .

مستشفى د. سليمان فقيه مستشفى تدريب أكاديمي معتمد من قبل الهيئة السعودية للتخصصات الصحية لتدريب وتأهيل الأخصائيين المعتمدين من قبل الهيئة في التخصصات الخمسة التالية: الطب، طب الأطفال، طب النساء والتوليد، جراحة العظام والتخدير وزمالة في جراحة العمود الفقري.

وقد حققت المستشفى العديد من الإنجازات في المجال الطبي، نذكر منها ما يلي:

1984: أول إخصاب في المختبر (إي في اف) في المملكة.

1985: أول عملية زرع الكلى في المستشفيات الخاصة في المملكة.

1990: أول عملية زرع قلب في المنطقة الغربية؛

1994: اكتشاف الحالة الأولى من حمى الضنك النزفية في المملكة والإبلاغ عنها لمنظمة الصحة العالمية.

2006: أول مستشفى خاص في المملكة معتمد من اللجنة الدولية المشتركة (جي سي اي).

2008: أول مستشفى خاص في المملكة يتم اعتماده من قبل المجلس الأسترالي لمعايير الرعاية الصحية الدولية (أشسي)؛

2009: أول مؤسسة للرعاية الصحية في الشرق الأوسط تنشر تقرير المسؤولية الاجتماعية للشركات المعتمد من قبل المبادرة العالمية للإعلام.

2012: اكتشاف الحالة الأولى لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية (ميرس).

2013: أول مستشفى خاص في المملكة يحصل على جائزة الملك خالد للمسؤولية الاجتماعية للشركات.

2016: جائزة الملك عبدالعزيز للجودة